بحث بعنواف: (مدينة القدس) مقدـ مف: فاطمة عمر عابد

تـ تقديمو مف خلال المشاركة في دورة غير وأصلح مع الأستاذ خميل حلاوجي

2
كانت القدس وما ازلت شامخة شموخ القمـ العاليات ، ثابتة في الأرض ثبات الجباؿ الارسيات ، عصية واف قيدوىا بأغلاؿ الاحتلاؿ ، لا تذؿ ولا تئف ، وتبقى تنبض صادحة بالأذاف وقرع الأجارس مف كنائسيا العتيقة . القدس ارض الأنبياء بيا اجتمعوا ليمة المعارج ، وعمى ثارىا صموا لرب العالميف ، بإمامة خير الأناـ محمد خاتـ النبييف عميو أفضل الصلاة والسلاـ .

ة آسيا وتتوسط مفارؽ الطرؽ بيف آسيا مف حيث الموقع حيث أنيا تقع في الغرب مف قار وأفريقيا وأوربا .وتصل ما بيف البحر الأبيض المتوسط (الوصوؿ بالمحيط الأطمسي) والبحر ويحددىا مف الغرب البحر الأبيض المتوسط ومف الشرؽ سوريا والأردف ومف الشماؿ ، الأحمر لبناف وسوريا ومف الجنوب شبو جزيرة سيناء (الجميورية العربية المتحدة) وخميج العقبة . صفات المدينة:
اف مف أدؽ الأوصاؼ التي وصفت بيا مدينة القدس ما جاء عمى لساف العالـ المؤرخ شمس الديف المقدسي حيف وصف بيت المقدس في قولو” بيت المقدس ليست في مدائف الكوف اكبر منيا الشديدة البرد وليست شديدة الحر .وسألني ابف قاضي الحرميف عف ىواؤىا فقمت مسيح فقاؿ ىذه صفات الجنة ” وروى المقدسي أيضا” اً كنت يوما”في مجمس القاضي المختار أبي يحيى بف ييارـ في مدينة ىا ة فجرى ذكر مصر وديار البصر .إلى اف سئمت أي بمد اجل؟ ، قمت بمدنا .قيل فأييا أكثر خيارت ؟قمت بمدنا .قيل فأييا اكبر ؟قمت بمدنا . فتعجب أىل المجمس وقالوا أنت رجل محصل.أي غير منصف فقد ادعيت ما لايقبل منؾ .وما مثمؾ الاكصاحب الناقة مع الحجاج .قمت أما أنيا اجل فلانيا بمدة جمعت الدنيا والآخرة. فمف كاف مف أبناء الدنيا وأارد الآخرة وجد سوقيا .ومف كاف مف أبناء الآخرة قدعتو نفسو إلى نعمة الدنيا وجدىا فييا وأما طيب اليواء فلا منو حيث لاسـ لبردىا ولااذى لحرىا. وأما حسنيا فلا ترى أحسف مف بنيانيا .ولاانظف منيا .وأما كثرة خيارتيا فقد جمعت فييا فواكو الغور والسيل والجبل .وأما فضميا فلأنيا عرصة القيامة .منيا المحشر والييا المنشر .واف مكة والمدينة

3
بالكعبة والنبي “صميـ”يوـ القيامة يزفاف إلييا و فتحتوي الفضل كم .واما الكبر فالخلائق كميـ يحشروف بيا .فأي ارض أوسع منيا ؟ فاستحسنوا ذلؾ منو .واقروا لو بذلؾ( ) الأماكن المقدسة في مدينة القدس المسجد الأقصى المسجد الأقصى ىو أولى القبمتيف، وثالث الحرميف الشريفيف .وكاف القبمة الأولى لممسمميف، حتى السنة الثانية لميجرة، حيث تحولت القبمة إلى المسجد الحارـ، كما ورد في قولو تعالى : ىَ رَ ن ْ دَ ق ْ ـُ نت ُ ا ك َ م ُ ثْ يَ حَ و ِ اـَ رَ حْ ال ِ دِ جْ سَ مْ ال َ رْطَ ش َ ؾَ يْ جَ و ّ ِ ؿَ وَ ا ف َ اى َ ضْ رَ اً ت ةَ مْ بِ ق َ ؾَّ نَ يّ ِ لَ وُ نَ مَ ف ِ اءَ مَّ ي الس ِ ف َ ؾِ يْ جَ و َ بُّ مَ قَ ت اَّ مَ ع ٍ لِ افَ غِ بَُّ ا اللَّ َ مَ و ْ ـِ يّ ِ بَ ر ْ فِ م ُّ قَ حْ ال ُ وَّ نَ أ َ وف ُ مَ مْ عَ يَ ل َ ابَ تِ كْ وا ال ُ وت ُ أ َ يف ِ ذَّ ال َّ فِ اَ وُ هَ رْطَ ش ْ ـُ كَ وى ُ جُ وا و ُّ لَ وَ ف َ وف ُ مَ مْ عَ ي .وقد ورد ذكر المسجد الأقصى في قولو تعالى : ْ فِ لااً م ْ يَ ل ِ هِ دْ بَ عِ ى ب َ رْ سَ ي أ ِ ذَّ ال َ اف َ حْ بُ س ُ وَ لْ وَ ا ح َ نْ كَ ارَ ي ب ِ ذَّ ى ال َ صْ الأق ِ دِ جْ سَ مْ ى ال َ لِ إِ اـَ رَ حْ ال ِ دِ جْ سَ مْ ال .ويشكل المسجد الأقصى مع قبة الصخرة الحرـ القدسي. والمسجد الأقصى، ىو ثاني مسجد بناه إبارىيـ ػ كما ورد ذلؾ عف النبي ػ َ اؿَ ق ّ ٍ رَ ي ذ ِ بَ أ ْ فَ فع :
َ اؿَ ؟ ق ُ ؿَّ وَ أ ِضْ ي الأر ِ ف َ عِ ضُ و ٍ دِ جْ سَ م ُّ يَ أ َ ـَّ مَ سَ و ِ وْ يَ مَ يـ ع َّ ى الم َّ مَ صَِّ اللَّ َ وؿ ُ سَ ر ُ تْ لَ أَ س : ُ اـَ رَ حْ ال ُ دِ جْ سَ مْ ال .
يٌّ يَ أ َّ ـُ ث ُ تْ مُ ق :ى َ صْ الأق ُ دِ جْ سَ مْ ال َّ ـُ ث َ اؿَ ق . اً ةَ نَ س َ وف ُ عَ بْ رَ أ َ اؿَ ا؟ ق َ مُ يَ نْ يَ ب ْ ـَ ك ُ تْ مُ ق .فيذا، الحديث يدؿ عمى أف المسجد الأقصى بناه إبارىيـ ػ ػ اىيـ ىي مف حياة إبر ، بمدة َ دِ دُ لأنو ح رف ذكر المسجد ُ وقد ق الأقصى، بذكر المسجد الحارـ الذي بناه إبارىيـ ػ أيضا . وىو ،ُ هَ رْ كِ الكتاب ذ ُ أىل َ لَ مْىَ وىذا مما أ ، الله نبينا َّ صَ مما خ بمعرفتو . والأقصى أي ، عرؼ المسجد الأقصى ببيت المقدس ُ وي :الأبعد، والمارد بعده عف مكة، لأف الله جعمو نياية الإسارء مف المسجد الحارـ .وقد ثبتت لو ىذه التسمية بنص القرآف، في أوؿ سورة الإسارء. وىذا الوصف الوارد في القرآف ( الأقصى ) صار عمما عمى مسجد بيت المقدس، كما كاف المسجد الحارـ عمما عمى مسجد مكة .قاؿ ابف عاشور” : ات مف مبتكر ُ مـِ وأحسب أف ىذا الع القرآف، فمـ يكف العرب يصفونو بيذا الوصف، ولكنيـ لما سمعوا ىذه الآية فيموا المارد منو، أنو مسجد إيمياء ( اسـ مف أسماء مدينة القدس ) . ِ ىذا المسجد َ لديف إليي غير ،َ ولـ يكف مسجد ومسجد مكة” .

4
وتجدر الإشارة ىنا، إلى حادثة الإسارء حينما وقعت، لـ يكف المسجد الأقصى ببنائو المعروؼ الآف موجودا .كما أف مسجد الصخرة، المعروؼ ىذه الأياـ، لـ يكف موجودا كذلؾ . نما الذي ا و وىذا ىو ، داخميا ساحات واسعة ، ىو مكاف المسجد المحاط بسور فيو أبواب ،اً كاف موجودا ، ـ بناؤه ّ والمسجد قد تيد ، المقصود بالمسجد الأقصى في الآية الكريمة؛ إذ إف الإسلاـ قد جاء ولكف ظل المكاف معروفا ومقدسا. بالنبي ػ َ يِ رْ سُ اء تدؿ عمى أنو أ ، وأحاديث الإسر يصحبو جبريل ،َ اؽ رُ اكبا الب ر، إلى بيت المقدس فنزؿ ػ وحائط ، اؽ بباب المسجد؛ أي باب السور الخارجي وربط البر ،اً وصمى بالأنبياء إماما البارؽ، ىو الحائط الذي يسميو الييود ػ الآف ػ حائط المبكى؛ إذ يعتبرونو أحد أسوار الييكل القديـ، وىو بالقرب مف باب المسجد، الذي يفتح عمى الساحة. عمر بف الخطاب ػ ، ويروى أف أمير المؤمنيف استشار كعب الأحبار ػ ، تح بيت المقدس ُ حيف ف اًا وأسمـ ػ وقاؿ لو الذي كاف ييودي :ب ؟ فقاؿ كع َ المسجد ُ عَ ضَ أيف أ :اجعمو وارء الصخرة .فقاؿ : ضاىيت الييودية يا كعب، بل نجعمو في صدر المسجد؛ يقصد الساحة. بدأ بناءه الخميفة عبدالممؾ بف ، ني في عيد الأموييف ُ فقد ب ، القائـ اليوـ ، ا المسجد الأقصى ّ أم مرواف، وأتـ بناءه الخميفة الوليد بف عبدالممؾ. وقد حدد المقدسي طوؿ المسجد الأقصى، بألف ذارع، وعرضو بسبعمائة ذارع، وأنو يضـ أربع منائر لممتطوعة، ومنارة لممرتزقة، وثلاث مقصوارت لمنساء، وثمانية أبواب، وأربعة محاريب. ويشمل المسجد الأقصى: أ. المسجد الأقصى الذي تقاـ فيو صلاة الجمعة، في عصرنا الحاضر، والذي يقع في الجية القبمية مف ساحة الحرـ القدسي، فيو بناء عظيـ، بو قبة مرتفعة مزينة بالفصوص الممونة، وتحتيا المنبر والمحارب .يمتد بناؤه مف جية القبمة إلى الشماؿ في سبعة أروقة متجاورة، مرتفعة ر 33 والسواري التي تضـ ، عمى الأعمدة الرخامية وأربعيف سارية مبنية بالحج ،اً اً رخاميا عمودا. ب .الصخرة المشرفة لمصخرة المشرفة تاريخ ديني عريق؛ فعندىا اتخذ إبارىيـ اً اً ومذبحا معبدا . وىي التي أقاـ عندىا يعقوب ا اً مف النور فوقي أى عمودا بعد أف ر ، مسجده .وىي التي نصب عمييا يشوع قبة الزماف، أو خيمة الاجتماع، التي أنشأىا موسى في التيو .وىي التي بنى عندىا داود محاربو، وشيد سميماف ػ عندىا المعبد العظيـ المنسوب إليو .وىي التي عرج مف فوقيا النبي ػ إلى السماء في ليمة الإسارء . اً ػ في العصر الإسلامي ػ ىو الخميفة وأوؿ مف بنى فوقيا مسجدا

5
الأموي عبدالممؾ بف مرواف .وىو المسجد المعروؼ بمسجد الصخرة، والمشيور بقبتو الذىبية كر المسجد الأقصى ُ . والذي تنصرؼ الأذىاف إلى صورتو كمما ذ ، عمى المبنى المثمف ج .جامع عمر نسبة إلى الخميفة الارشد عمر بف الخطاب .وقد أقيـ ىذا المسجد في المكاف الذي ، اً مف أف يطالب بيا المسمموف ار كنيسة القيامة ورفض أف يصمى فييا خوفا عندما ز ، صمى فيو بحجة أنو صمى فييا . ومف الشرؽ إلى ،ع ا ويمتد المسجد مف الجنوب إلى الشماؿ بطوؿ مائة ذر 76الغرب بطوؿ اً اعا ذر .وتوجد في الجنوب الشرقي داخل المسجد مجموعة مف العقود المشيدة بالحجر والجص، وبيا المحارب. د . بجوار الباب ، اب زكريا وآخر يسمى محر ، لى الشماؿ منيا إيواف كبير معقود ا اب زكريا و محر الشرقي. ىػ .مسجد النساء أقامو صلاح الديف الأيوبي، بالقرب مف المسجد الأقصى، عمى امتداد جداره الغربي .ويقاؿ إف ىذا البناء، تـ في عيد الفاطمييف .وخمف القبمة توجد الازوية الختنية .وفي جية ىء ِ شْ نُ ىو منبر نور الديف الذي أ ، والمنبر الموجود في صدر الجامع ، الغرب توجد دار الخطابة ىػ564عاـ .ـ1168/ و .جامع المغاربة يقع بالقرب مف باب المغاربة، عمى امتداد سور المسجد الأقصى، مف الجية الجنوبية الغربية، يقاؿ، إنو بني عمى بقايا بناء جامع عمر ػ عندما فتح القدس وبنى المسجد ىناؾ.

ز. ح الذي يقوؿ النصارى إف المسي و ، كنيسة القيامة تقع عمى الجبل مب عميو ودفف في ُ قد ص. ح. حائط المبكى ىو المكاف نفسو، الذي يسمى “مربط البارؽ”، وىو جزء مف الحائط الغربي لمحرـ القدسي الشريف عينتيا الحكومة 1930 .وقد حققت في أمر ىذا الحائط لجنة دولية، عاـ البريطانية المنتدبة عمى فمسطيف، حيث قررت أف ىذا المكاف إسلامي، وليس لمييود حق فيو أو في تغيير معالمو . ويقدس الييود ىذا الحائط، لأنو يمثل لدييـ الجزء الغربي مف معبد الييكل الييودي؛ مع أف ت 70الرومانييف ىدموا ىذا المعبد عاـ ا فضلااً عف أنو تعرض لميدـ قبل ذلؾ عدة مر ،ـ .وىو وتجري في سبيل ، لات التي جرت عمى الرغـ مف المحاو ، معبد لا وجود لو في الوقت الحاضر العثور عميو.

6
ولممسجد الأقصى عشرة أبواب، تؤدي إلى ساحة الحرـ القدسي الشريف، سبعة منيا جية . والباب الأخير في جامع النساء ، وباب مف الشرؽ وآخر في الغرب ، الشماؿ ولمحرـ القدسي المحيط بالمسجد عدة أبواب، ىي :باب المغاربة، باب السمسمة، باب الحديد، باب .. باب الرحمة ، باب حطة ، باب الممؾ فيصل ، باب الغوانمة ، علاء الديف البصيري أ .القدس الشرقية تمثل الجزء الشرقي مف مدينة القدس الأصمية، ومساحتيا ضعف مساحة القدس الغربية .تضـ داخميا بقايا مدينة القدس القديمة، التي يحيط بيا سور طولو أربعة كيمومتارت، وارتفاعو اثنا
اً ا عشر متر . إلا أف ىناؾ ، اء السور خلاؿ القرف السادس عشر الميلادي يت أغمب أجز ِ نُ وقد ب اً أقدـ مف ذلؾ بكثير اء أجز ، وكانت في 1967 يونيو 7 .وقد احتمت إسارئيل القدس الشرقية، في اضي التي احتمتيا عاـ وضمتيا إلى الأر ، اً مف الضفة الغربية لنير الأردف ءا ذلؾ الوقت جز 1948 ، الذي دعا 1968 مايو 21 في 252 .ولكف مجمس الأمف الدولي أصدر قارره الرقـ إسارئيل إلى إلغاء جميع إجارءاتيا لتغيير وضع القدس. وتقوـ بداخل الجزء المسور مف المدينة أربعة أحياء مميزة ىي : .الحي الإسلامي(1) .الحي النصارني(2) . الحي الييودي(3) .الحي الأرمني(4) في ، عاشوا داخل المدينة القديمة منذ مئات السنيف ، والييود ، والنصارى ، ذكر أف المسمميف ُ ومما ي وئاـ وسلاـ. ب .القدس الغربية ار الجمعية العامة للأمـ المتحدة الرقـ ـ معظـ سكاف القدس الغربية إلييا بعد قر ِ دَ ، الصادر 181 ق ، الذي أوصى بخطة لتقسيـ فمسطيف1947 نوفمبر 29في . ، ى الييود مف كل أنحاء العالـ َ ناد َ تَ ف لإقامة دولة صييونية ليـ، وأقاموا بالقدس الغربية . اً ائيمية أعمنتيا عاصمة كما أف الحكومة الإسر أبدية لمدولة الييودية، ولكف غالبية الدوؿ رفضت الاعتارؼ بيذا الإعلاف. اف اسوار القدس ومساجدىا وكنائسيا ، تبقى شاىدة عياف ، عمى ماض عريق ، وحاضر يأبى الخضوع ، ومستقبل لابد اف يبزغ فجره بانوار الحرية والاستقلاؿ .

7
المصادر والمارجع:
1 -عبد المجيد، حسين” 1989 : المدينة ودراسة في علم الاجتماع”، الطبعة الخامسة 2 -طلفاح، خير الله” :القدس عبر عصورها التاريخية “دار الحرية للطباعة بغداد/ .1981 / العراق

mm

Ruqaya Amer

Project Foundation

More

بحث بعنواف: (مدينة القدس) مقدـ مف: فاطمة عمر عابد

تـ تقديمو مف خلال المشاركة في دورة غير وأصلح مع الأستاذ خميل حلاوجي

2
كانت القدس وما ازلت شامخة شموخ القمـ العاليات ، ثابتة في الأرض ثبات الجباؿ الارسيات ، عصية واف قيدوىا بأغلاؿ الاحتلاؿ ، لا تذؿ ولا تئف ، وتبقى تنبض صادحة بالأذاف وقرع الأجارس مف كنائسيا العتيقة . القدس ارض الأنبياء بيا اجتمعوا ليمة المعارج ، وعمى ثارىا صموا لرب العالميف ، بإمامة خير الأناـ محمد خاتـ النبييف عميو أفضل الصلاة والسلاـ .

ة آسيا وتتوسط مفارؽ الطرؽ بيف آسيا مف حيث الموقع حيث أنيا تقع في الغرب مف قار وأفريقيا وأوربا .وتصل ما بيف البحر الأبيض المتوسط (الوصوؿ بالمحيط الأطمسي) والبحر ويحددىا مف الغرب البحر الأبيض المتوسط ومف الشرؽ سوريا والأردف ومف الشماؿ ، الأحمر لبناف وسوريا ومف الجنوب شبو جزيرة سيناء (الجميورية العربية المتحدة) وخميج العقبة . صفات المدينة:
اف مف أدؽ الأوصاؼ التي وصفت بيا مدينة القدس ما جاء عمى لساف العالـ المؤرخ شمس الديف المقدسي حيف وصف بيت المقدس في قولو” بيت المقدس ليست في مدائف الكوف اكبر منيا الشديدة البرد وليست شديدة الحر .وسألني ابف قاضي الحرميف عف ىواؤىا فقمت مسيح فقاؿ ىذه صفات الجنة ” وروى المقدسي أيضا” اً كنت يوما”في مجمس القاضي المختار أبي يحيى بف ييارـ في مدينة ىا ة فجرى ذكر مصر وديار البصر .إلى اف سئمت أي بمد اجل؟ ، قمت بمدنا .قيل فأييا أكثر خيارت ؟قمت بمدنا .قيل فأييا اكبر ؟قمت بمدنا . فتعجب أىل المجمس وقالوا أنت رجل محصل.أي غير منصف فقد ادعيت ما لايقبل منؾ .وما مثمؾ الاكصاحب الناقة مع الحجاج .قمت أما أنيا اجل فلانيا بمدة جمعت الدنيا والآخرة. فمف كاف مف أبناء الدنيا وأارد الآخرة وجد سوقيا .ومف كاف مف أبناء الآخرة قدعتو نفسو إلى نعمة الدنيا وجدىا فييا وأما طيب اليواء فلا منو حيث لاسـ لبردىا ولااذى لحرىا. وأما حسنيا فلا ترى أحسف مف بنيانيا .ولاانظف منيا .وأما كثرة خيارتيا فقد جمعت فييا فواكو الغور والسيل والجبل .وأما فضميا فلأنيا عرصة القيامة .منيا المحشر والييا المنشر .واف مكة والمدينة

3
بالكعبة والنبي “صميـ”يوـ القيامة يزفاف إلييا و فتحتوي الفضل كم .واما الكبر فالخلائق كميـ يحشروف بيا .فأي ارض أوسع منيا ؟ فاستحسنوا ذلؾ منو .واقروا لو بذلؾ( ) الأماكن المقدسة في مدينة القدس المسجد الأقصى المسجد الأقصى ىو أولى القبمتيف، وثالث الحرميف الشريفيف .وكاف القبمة الأولى لممسمميف، حتى السنة الثانية لميجرة، حيث تحولت القبمة إلى المسجد الحارـ، كما ورد في قولو تعالى : ىَ رَ ن ْ دَ ق ْ ـُ نت ُ ا ك َ م ُ ثْ يَ حَ و ِ اـَ رَ حْ ال ِ دِ جْ سَ مْ ال َ رْطَ ش َ ؾَ يْ جَ و ّ ِ ؿَ وَ ا ف َ اى َ ضْ رَ اً ت ةَ مْ بِ ق َ ؾَّ نَ يّ ِ لَ وُ نَ مَ ف ِ اءَ مَّ ي الس ِ ف َ ؾِ يْ جَ و َ بُّ مَ قَ ت اَّ مَ ع ٍ لِ افَ غِ بَُّ ا اللَّ َ مَ و ْ ـِ يّ ِ بَ ر ْ فِ م ُّ قَ حْ ال ُ وَّ نَ أ َ وف ُ مَ مْ عَ يَ ل َ ابَ تِ كْ وا ال ُ وت ُ أ َ يف ِ ذَّ ال َّ فِ اَ وُ هَ رْطَ ش ْ ـُ كَ وى ُ جُ وا و ُّ لَ وَ ف َ وف ُ مَ مْ عَ ي .وقد ورد ذكر المسجد الأقصى في قولو تعالى : ْ فِ لااً م ْ يَ ل ِ هِ دْ بَ عِ ى ب َ رْ سَ ي أ ِ ذَّ ال َ اف َ حْ بُ س ُ وَ لْ وَ ا ح َ نْ كَ ارَ ي ب ِ ذَّ ى ال َ صْ الأق ِ دِ جْ سَ مْ ى ال َ لِ إِ اـَ رَ حْ ال ِ دِ جْ سَ مْ ال .ويشكل المسجد الأقصى مع قبة الصخرة الحرـ القدسي. والمسجد الأقصى، ىو ثاني مسجد بناه إبارىيـ ػ كما ورد ذلؾ عف النبي ػ َ اؿَ ق ّ ٍ رَ ي ذ ِ بَ أ ْ فَ فع :
َ اؿَ ؟ ق ُ ؿَّ وَ أ ِضْ ي الأر ِ ف َ عِ ضُ و ٍ دِ جْ سَ م ُّ يَ أ َ ـَّ مَ سَ و ِ وْ يَ مَ يـ ع َّ ى الم َّ مَ صَِّ اللَّ َ وؿ ُ سَ ر ُ تْ لَ أَ س : ُ اـَ رَ حْ ال ُ دِ جْ سَ مْ ال .
يٌّ يَ أ َّ ـُ ث ُ تْ مُ ق :ى َ صْ الأق ُ دِ جْ سَ مْ ال َّ ـُ ث َ اؿَ ق . اً ةَ نَ س َ وف ُ عَ بْ رَ أ َ اؿَ ا؟ ق َ مُ يَ نْ يَ ب ْ ـَ ك ُ تْ مُ ق .فيذا، الحديث يدؿ عمى أف المسجد الأقصى بناه إبارىيـ ػ ػ اىيـ ىي مف حياة إبر ، بمدة َ دِ دُ لأنو ح رف ذكر المسجد ُ وقد ق الأقصى، بذكر المسجد الحارـ الذي بناه إبارىيـ ػ أيضا . وىو ،ُ هَ رْ كِ الكتاب ذ ُ أىل َ لَ مْىَ وىذا مما أ ، الله نبينا َّ صَ مما خ بمعرفتو . والأقصى أي ، عرؼ المسجد الأقصى ببيت المقدس ُ وي :الأبعد، والمارد بعده عف مكة، لأف الله جعمو نياية الإسارء مف المسجد الحارـ .وقد ثبتت لو ىذه التسمية بنص القرآف، في أوؿ سورة الإسارء. وىذا الوصف الوارد في القرآف ( الأقصى ) صار عمما عمى مسجد بيت المقدس، كما كاف المسجد الحارـ عمما عمى مسجد مكة .قاؿ ابف عاشور” : ات مف مبتكر ُ مـِ وأحسب أف ىذا الع القرآف، فمـ يكف العرب يصفونو بيذا الوصف، ولكنيـ لما سمعوا ىذه الآية فيموا المارد منو، أنو مسجد إيمياء ( اسـ مف أسماء مدينة القدس ) . ِ ىذا المسجد َ لديف إليي غير ،َ ولـ يكف مسجد ومسجد مكة” .

4
وتجدر الإشارة ىنا، إلى حادثة الإسارء حينما وقعت، لـ يكف المسجد الأقصى ببنائو المعروؼ الآف موجودا .كما أف مسجد الصخرة، المعروؼ ىذه الأياـ، لـ يكف موجودا كذلؾ . نما الذي ا و وىذا ىو ، داخميا ساحات واسعة ، ىو مكاف المسجد المحاط بسور فيو أبواب ،اً كاف موجودا ، ـ بناؤه ّ والمسجد قد تيد ، المقصود بالمسجد الأقصى في الآية الكريمة؛ إذ إف الإسلاـ قد جاء ولكف ظل المكاف معروفا ومقدسا. بالنبي ػ َ يِ رْ سُ اء تدؿ عمى أنو أ ، وأحاديث الإسر يصحبو جبريل ،َ اؽ رُ اكبا الب ر، إلى بيت المقدس فنزؿ ػ وحائط ، اؽ بباب المسجد؛ أي باب السور الخارجي وربط البر ،اً وصمى بالأنبياء إماما البارؽ، ىو الحائط الذي يسميو الييود ػ الآف ػ حائط المبكى؛ إذ يعتبرونو أحد أسوار الييكل القديـ، وىو بالقرب مف باب المسجد، الذي يفتح عمى الساحة. عمر بف الخطاب ػ ، ويروى أف أمير المؤمنيف استشار كعب الأحبار ػ ، تح بيت المقدس ُ حيف ف اًا وأسمـ ػ وقاؿ لو الذي كاف ييودي :ب ؟ فقاؿ كع َ المسجد ُ عَ ضَ أيف أ :اجعمو وارء الصخرة .فقاؿ : ضاىيت الييودية يا كعب، بل نجعمو في صدر المسجد؛ يقصد الساحة. بدأ بناءه الخميفة عبدالممؾ بف ، ني في عيد الأموييف ُ فقد ب ، القائـ اليوـ ، ا المسجد الأقصى ّ أم مرواف، وأتـ بناءه الخميفة الوليد بف عبدالممؾ. وقد حدد المقدسي طوؿ المسجد الأقصى، بألف ذارع، وعرضو بسبعمائة ذارع، وأنو يضـ أربع منائر لممتطوعة، ومنارة لممرتزقة، وثلاث مقصوارت لمنساء، وثمانية أبواب، وأربعة محاريب. ويشمل المسجد الأقصى: أ. المسجد الأقصى الذي تقاـ فيو صلاة الجمعة، في عصرنا الحاضر، والذي يقع في الجية القبمية مف ساحة الحرـ القدسي، فيو بناء عظيـ، بو قبة مرتفعة مزينة بالفصوص الممونة، وتحتيا المنبر والمحارب .يمتد بناؤه مف جية القبمة إلى الشماؿ في سبعة أروقة متجاورة، مرتفعة ر 33 والسواري التي تضـ ، عمى الأعمدة الرخامية وأربعيف سارية مبنية بالحج ،اً اً رخاميا عمودا. ب .الصخرة المشرفة لمصخرة المشرفة تاريخ ديني عريق؛ فعندىا اتخذ إبارىيـ اً اً ومذبحا معبدا . وىي التي أقاـ عندىا يعقوب ا اً مف النور فوقي أى عمودا بعد أف ر ، مسجده .وىي التي نصب عمييا يشوع قبة الزماف، أو خيمة الاجتماع، التي أنشأىا موسى في التيو .وىي التي بنى عندىا داود محاربو، وشيد سميماف ػ عندىا المعبد العظيـ المنسوب إليو .وىي التي عرج مف فوقيا النبي ػ إلى السماء في ليمة الإسارء . اً ػ في العصر الإسلامي ػ ىو الخميفة وأوؿ مف بنى فوقيا مسجدا

5
الأموي عبدالممؾ بف مرواف .وىو المسجد المعروؼ بمسجد الصخرة، والمشيور بقبتو الذىبية كر المسجد الأقصى ُ . والذي تنصرؼ الأذىاف إلى صورتو كمما ذ ، عمى المبنى المثمف ج .جامع عمر نسبة إلى الخميفة الارشد عمر بف الخطاب .وقد أقيـ ىذا المسجد في المكاف الذي ، اً مف أف يطالب بيا المسمموف ار كنيسة القيامة ورفض أف يصمى فييا خوفا عندما ز ، صمى فيو بحجة أنو صمى فييا . ومف الشرؽ إلى ،ع ا ويمتد المسجد مف الجنوب إلى الشماؿ بطوؿ مائة ذر 76الغرب بطوؿ اً اعا ذر .وتوجد في الجنوب الشرقي داخل المسجد مجموعة مف العقود المشيدة بالحجر والجص، وبيا المحارب. د . بجوار الباب ، اب زكريا وآخر يسمى محر ، لى الشماؿ منيا إيواف كبير معقود ا اب زكريا و محر الشرقي. ىػ .مسجد النساء أقامو صلاح الديف الأيوبي، بالقرب مف المسجد الأقصى، عمى امتداد جداره الغربي .ويقاؿ إف ىذا البناء، تـ في عيد الفاطمييف .وخمف القبمة توجد الازوية الختنية .وفي جية ىء ِ شْ نُ ىو منبر نور الديف الذي أ ، والمنبر الموجود في صدر الجامع ، الغرب توجد دار الخطابة ىػ564عاـ .ـ1168/ و .جامع المغاربة يقع بالقرب مف باب المغاربة، عمى امتداد سور المسجد الأقصى، مف الجية الجنوبية الغربية، يقاؿ، إنو بني عمى بقايا بناء جامع عمر ػ عندما فتح القدس وبنى المسجد ىناؾ.

ز. ح الذي يقوؿ النصارى إف المسي و ، كنيسة القيامة تقع عمى الجبل مب عميو ودفف في ُ قد ص. ح. حائط المبكى ىو المكاف نفسو، الذي يسمى “مربط البارؽ”، وىو جزء مف الحائط الغربي لمحرـ القدسي الشريف عينتيا الحكومة 1930 .وقد حققت في أمر ىذا الحائط لجنة دولية، عاـ البريطانية المنتدبة عمى فمسطيف، حيث قررت أف ىذا المكاف إسلامي، وليس لمييود حق فيو أو في تغيير معالمو . ويقدس الييود ىذا الحائط، لأنو يمثل لدييـ الجزء الغربي مف معبد الييكل الييودي؛ مع أف ت 70الرومانييف ىدموا ىذا المعبد عاـ ا فضلااً عف أنو تعرض لميدـ قبل ذلؾ عدة مر ،ـ .وىو وتجري في سبيل ، لات التي جرت عمى الرغـ مف المحاو ، معبد لا وجود لو في الوقت الحاضر العثور عميو.

6
ولممسجد الأقصى عشرة أبواب، تؤدي إلى ساحة الحرـ القدسي الشريف، سبعة منيا جية . والباب الأخير في جامع النساء ، وباب مف الشرؽ وآخر في الغرب ، الشماؿ ولمحرـ القدسي المحيط بالمسجد عدة أبواب، ىي :باب المغاربة، باب السمسمة، باب الحديد، باب .. باب الرحمة ، باب حطة ، باب الممؾ فيصل ، باب الغوانمة ، علاء الديف البصيري أ .القدس الشرقية تمثل الجزء الشرقي مف مدينة القدس الأصمية، ومساحتيا ضعف مساحة القدس الغربية .تضـ داخميا بقايا مدينة القدس القديمة، التي يحيط بيا سور طولو أربعة كيمومتارت، وارتفاعو اثنا
اً ا عشر متر . إلا أف ىناؾ ، اء السور خلاؿ القرف السادس عشر الميلادي يت أغمب أجز ِ نُ وقد ب اً أقدـ مف ذلؾ بكثير اء أجز ، وكانت في 1967 يونيو 7 .وقد احتمت إسارئيل القدس الشرقية، في اضي التي احتمتيا عاـ وضمتيا إلى الأر ، اً مف الضفة الغربية لنير الأردف ءا ذلؾ الوقت جز 1948 ، الذي دعا 1968 مايو 21 في 252 .ولكف مجمس الأمف الدولي أصدر قارره الرقـ إسارئيل إلى إلغاء جميع إجارءاتيا لتغيير وضع القدس. وتقوـ بداخل الجزء المسور مف المدينة أربعة أحياء مميزة ىي : .الحي الإسلامي(1) .الحي النصارني(2) . الحي الييودي(3) .الحي الأرمني(4) في ، عاشوا داخل المدينة القديمة منذ مئات السنيف ، والييود ، والنصارى ، ذكر أف المسمميف ُ ومما ي وئاـ وسلاـ. ب .القدس الغربية ار الجمعية العامة للأمـ المتحدة الرقـ ـ معظـ سكاف القدس الغربية إلييا بعد قر ِ دَ ، الصادر 181 ق ، الذي أوصى بخطة لتقسيـ فمسطيف1947 نوفمبر 29في . ، ى الييود مف كل أنحاء العالـ َ ناد َ تَ ف لإقامة دولة صييونية ليـ، وأقاموا بالقدس الغربية . اً ائيمية أعمنتيا عاصمة كما أف الحكومة الإسر أبدية لمدولة الييودية، ولكف غالبية الدوؿ رفضت الاعتارؼ بيذا الإعلاف. اف اسوار القدس ومساجدىا وكنائسيا ، تبقى شاىدة عياف ، عمى ماض عريق ، وحاضر يأبى الخضوع ، ومستقبل لابد اف يبزغ فجره بانوار الحرية والاستقلاؿ .

7
المصادر والمارجع:
1 -عبد المجيد، حسين” 1989 : المدينة ودراسة في علم الاجتماع”، الطبعة الخامسة 2 -طلفاح، خير الله” :القدس عبر عصورها التاريخية “دار الحرية للطباعة بغداد/ .1981 / العراق

mm

Ruqaya Amer

Project Foundation

Discussion about this post

Related